احتياطي النقد الأجنبي يفقد 734 مليون دولار خلال ديسمبر الماضي  

اعلن البنك المركزي المصري عن وصول صافى الاحتياطات الدولية إلى 17.031 مليار دولار فى نهاية ديسمبر الماضي مقابل 17.765 مليار دولار فى نوفمبر السابق عليه بنقص قدره 734 مليون دولار. ويعد هذا الانخفاض الشهرى الرابع على التوالى حيث كانت احتياطيات النقد الأجنبى قد سجلت 18.92 مليار دولار فى نهاية أغسطس، فيما بلغت 18.7 مليار دولار فى سبتمبر، ونحو 18.59 مليار دولار فى أكتوبر. ومكون العملات الأجنبية بالاحتياطى الأجنبى لمصر يتكون من سلة من العملات الدولية الرئيسية، هى الدولار الأمريكى والعملة الأوروبية الموحدة "اليورو"، والجنيه الإسترلينى والين اليابانى، وهى نسبة تتوزع حيازات مصر منها على أساس أسعار الصرف لتلك العملات ومدى استقرارها فى الأسواق الدولية، وهى تتغير حسب خطة موضوعة من قبل مسئولى البنك المركزى المصرى. وتعد الوظيفة الأساسية للاحتياطى من النقد الأجنبى لدى البنك المركزى، بمكوناته من الذهب والعملات الدولية المختلفة، هى توفير السلع الأساسية وسداد أقساط وفوائد الديون الخارجية، ومواجهة الأزمات الاقتصادية، فى الظروف الاستثنائية، مع تأثر الموارد من القطاعات المدرة للعملة الصعبة، مثل الصادرات والسياحة والاستثمارات، بسبب الاضطرابات إلا أن مصادر أخرى للعملة الصعبة، مثل تحويلات المصريين فى الخارج التى وصلت إلى مستوى قياسى خلال العام الماضى، واستقرار عائدات قناة السويس، تساهم فى دعم الاحتياطى فى بعض الشهور.   

6/1/2014 12:00:00 AM
 لمتابعة اهم الاخبار القادمة إليك من شركة السهم الذهبى أضغط هنا